الأحد، 18 فبراير 2018

إنطلاق القمة الثالثة لأسواق المال "دور الإصلاحات فى استعادة مسار النمو ورؤية ٢٠٣٠ لسوق المال"


القاهرة – أ.ق.ت - كتب/ هيثم الفرسيسي : تنظم الجمعية المصرية لدراسات التمويل القمة الثالثة لأسواق المال تحت عنوان " دور الإصلاحات فى استعادة مسار النمو ورؤية ٢٠٣٠ لسوق المال " ...
وأوضح الدكتور أيمن متولى رئيس الجمعية المصرية لدراسات التمويل عن تزامن عقد القمة فى ٢٠ فبراير ٢٠١٨ بعد مرور أكثر من عام على قرار تعويم الجنيه، وما تبعه من إصلاحات جريئة للحكومة أسهمت فى تصويب مسار الاقتصاد المصرى واستعادة ثقة المؤسسات الدولية فى مستقبل الاقتصاد المحلى، وهو ما ترجمته مؤشرات البورصة المصرية من تحقق مؤشرها الرئيسى نمواً كبيرا بلغ ٢١.٧٪ خلال ٢٠١٧.
وأشار متولى لمشاركة عدد من الشخصيات والقيادات التنفيذية و الخبراء والمعنيين في أعمال القمة وعلى رأسهم الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، والسيد محمد فريد رئيس البورصة المصرية ، السيد أحمد كجوك نائب وزير المالية ، السيد محمد عبد السلام مصر للمقاصة والايداع والقيد المركزي ، السيد محسن عادل نائب رئيس البورصة المصرية ، السيد شريف سامي الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية ، السيد عمر المغاوري الرئيس التنفيذي لشركة FEP ، السيد أحمد كمال سليم العضو المنتدب لشرة بلو باي ، السيد سعد زغلول الرئيس التنفيذي لجريدة البورصة.
وأكد متولى ان القمة سوف تستعرض آثار الإصلاحات الاقتصادية على سوق المال والشركات والمستثمرين وكيفية البناء عليها لتطوير رؤية جديدة لسوق المال تتسق مع رؤية ٢٠٣٠ للاقتصاد المصرى وتسهم فى مضاعفة قدرات السوق لتمويل الاستثمارات والتنمية التى تستهدفها البلاد فى جميع المجالات.
وتتناول القمة رؤية الحكومة للاستغلال الأمثل لأموال واستثمارات الدولة وتعظيم العائد عليها بما يحقق أهداف التنمية الاقتصادية, مع استعراض دور سوق الأوراق المالية فى منظومة التمويل وتوفير سيولة تلائم انسياب تدفقات رأسمالية ضخمة تدعم النمو الاقتصادى المطلوب تحقيقه.
وتُفرد القمة هذا العام جلسة عن الأسواق العربية للاستفادة من التجارب الناجحة لتلك الأسواق فى إطلاق منتجات تمويلية جديدة, وفرص زيادة السيولة واجتذاب استثمارات أجنبية , وقدرة الأسواق العربية على المنافسة الدولية وإمكانية التكامل والتعاون فيما بينها ومجالات التوسع.
كما تُفرد القمة جلسة عن الاستثمار الرياضى وفرص استفادة البورصة من طروحات الأندية الرياضية, وتوفير التمويل للنشاط الرياضى مع سماح قانون الرياضة الجديد بتأسيس شركات وطرحها فى البورصة .. وتتناول القمة الملامح النهائية للطروحات الحكومية المزمع تنفيذها فى ٢٠١٨ ، واستعدادات عدد من الشركات الخاصة للطرح ، وأيضاً عرضا لإحدى قصص النجاح بالسوق وكيف ساهمت سوق المال فى زيادة حجم الشركة ودعم استمراريتها .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق